نصائح سفر

أمور يجب أن يعرفها السياح الذين يزورون المملكة العربية السعودية

انفتاح سعودي كبير على السياحة العالمية

انفتاح المملكة العربية السعودية على السياحة العالمية

لأول مرة في تاريخها، أعلنت المملكة العربية السعودية أنها ستفتح أبوابها لاستقبال السياح من جميع أنحاء العالم، وذلك عن طريق إصدار تأشيرة إلكترونية للسياح القادمين من 49 دولة، ومن بينها الولايات المتحدة الأمريكية. ويمكن لأي شخص بلغ الثامنة عشر من عمره التقدُّم للحصول على التأشيرة الإلكترونية. وستتكلَّف التأشيرة حوالي 120 دولارًا، وستكون سارية لمدة عام واحد مع السماح بدخول البلاد لعدة مرات والإقامة لمدة 90 يومًا كحد أقصى. وفي الماضي، كانت المملكة العربية السعودية تُصدِر تأشيرات زيارة لممارسة شعائر الحج والعمرة، بالإضافة إلى تأشيرات العمل. وتأتي هذه الخطوة التاريخية كجزء من برنامج الإصلاح (رؤية 2030) الذي أطلقه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وهو برنامج يهدف إلى تقليل اعتماد الدولة على النفط من خلال تنويع مصادر الدخل عن طريق السياحة والترفيه.


إجراءات ميُسرة للسياحة ومشاريع سياحية طموحة

على مدار العامين الماضيين، أعلنت الحكومة أيضًا عن إطلاق العديد من المشاريع الطموحة، ومن بينها إنشاء مدينة ترفيهية ضخمة في الرياض (يُقال إن مساحتها تبلغ ضعف مساحة ملاهي عالم ديزني في أورلاندو)، وهي وجهة شاطئية مستقبلية تقع على طول ساحل البحر الأحمر. هذا، بالإضافة إلى ترميم مواقع التراث العالمي التابعة لمُنظَّمة اليونسكو. ووفقًا لوكالة رويترز، تتوقع الحكومة بحلول عام 2030 توافد ما يقرب من 100 مليون زائر سنويًا، بالإضافة إلى زيادة الاستثمارات الأجنبية والمحلية في قطاع الفنادق والمرافق المرتبطة بها، وخلق مليون فرصة عمل، وزيادة إيرادات السياحة من 3% في الوقت الحالي إلى 10% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

إقرأ أيضاً: ما هي أجمل الأماكن السياحية في مدينة الرياض السعودية؟

وقد اتخذت المملكة العربية السعودية عدة خطوات في اتجاه تخفيف بعض القيود، مثل منح المرأة حق القيادة والسفر دون محرم والحد من سلطة المطوعين والسماح للسياح غير المتزوجين باستئجار غرف فندقية وتخفيف القيود المُتعلِّقة بالزي. وتأتي هذه الإجراءات سعيًا لجذب السياح الغربيين والترويج للملكة كوجهة سياحية مُتميِّزة.

وتجدر الإشارة إلى أنه خلال الأيام العشرة الأولى من تقديم التأشيرة الإلكترونية، دخل 24,000 زائر إلى المملكة. وعلى الرغم من أن البنية التحتية والمرافق السياحية غير كافية إلى حد ما، إلا أن المملكة تتمتَّع بمناظر طبيعية خلَّابة، بالإضافة إلى الود والترحاب والاستقبال الحار الذي يجده السياح من السكان المحليين وهي أمور تكفي لتحفيز السياح لزيارة المملكة. وفيما يلي بعض النصائح والمعلومات المهمة التي يجب عليك معرفتها قبل زيارة المملكة العربية السعودية لأول مرة.


الأمان في المملكة العربية السعودية

غالبًا ما يتساءل السياح عن مستوى الأمان الذي تتمتع به المملكة العربية السعودية. والمملكة تُعَد واحدة من البلاد الآمنة للسياح. ولكن يجب عليك احترام العادات والتقاليد المحلية والبحث والاطلاع عن المعلومات الخاصة بالمملكة قبل السفر إليها.

السلوكيات في الأماكن العامة

توجد قيود على الاختلاط بين الذكور والإناث في المملكة العربية السعودية، وسوف تلاحظ هذا الأمر في الأماكن العامة، حيث توجد أماكن مُخصَّصة للذكور وأخرى للإناث. لذا، يجب عليك احترام هذه التقاليد. وإذا أردت تصوير السكان المحليين، يجب عليك الحصول على إذن أولاً حتى لا تقع تحت طائلة القانون. وهناك أمور أخرى يجب أن تتجنَّبها أيضًا، ومن بينها تخريب الممتلكات العامة وتشغيل الموسيقى أثناء أوقات الصلاة وانتهاك قواعد اللباس. وحاليًا، لم يعد هناك إلزام بارتداء العباية للإناث كما كان في السابق. ولكن يجب على الرجال والنساء ارتداء ملابس محتشمة، وتجنُّب الملابس الضيِّقة أو التي تكشف عن أجزاء من الجسم. وتستطيع الاطلاع على المزيد من المعلومات عبر الموقع الإلكتروني روح السعودية.

وأثناء أوقات الصلاة، تغلق المتاجر والمطاعم أبوابها. ولتحقيق أقصى استفادة من زيارتك، يجب أن تضع هذه الأوقات في اعتبارك عند تخطيط رحلتك. وتسمح المملكة العربية السعودية لغير المسلمين بممارسة شعائرهم الدينية في الأماكن الخاصة فقط، وليس في الأماكن العامة أو عبر منصات التواصل الاجتماعي. وتُعَد الدعاية السلبية ضد الحكومة أو قواعد الدين من الجرائم الخطيرة التي يعاقب عليها القانون. كما تحظر المملكة أيضًا تداول الخمور والمخدرات.


العادات والتقاليد الاجتماعية

يتميَّز السكان المحليون بالكرم وحُسن الضيافة. ومن الأمور المألوفة أن تتم دعوتك لتناول وجبة عربية شهية أو فنجان قهوة مع التمر. ولمزيد من كرم الضيافة، سوف يُقدِّم لك مضيِّفوك الطعام والهدايا التذكارية. ولا يجب عليك رفض هذه الدعوات. كما يجب عليك تناول المأكولات والمشروبات بيدك اليمنى فقط.

وعندما تتم دعوتك لزيارة منزل أحد المواطنين السعوديين، احرص على خلع حذائك ما لم يصر مضيفك على عدم خلعه. وفي الغالب، سوف تجلس في “المجلس”، وهو عبارة عن قاعة فسيحة تحتوي على وسائد للجلوس عليها على الأرض.

ويرحب السكان المحليون بالرد على أسئلة السياح الأجانب المتعلقة بثقافة المجتمع، ولكن احرص على عدم التطرُّق إلى الأمور السياسية أو الدينية. وإذا أردت ترك انطباع جيِّد لدى السكان المحليين، يجب أن تتعرَّف على قواعد التحية والترحيب. ولا يجب عل الرجال مصافحة المرأة السعودية، إلا إذا شرعت هي في ذلك أولاً. ولتجنُّب الحرج، ضع يدك على قلبك والق التحية المناسبة.


شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى