الهجرة

قبل الهجرة إلى بريطانيا: أمور تجب معرفتها عن الحياة هناك

تعرف على إيجابيات وسلبيات الحياة في بريطانيا

إذا كنت تُفكِّر في الانتقال للإقامة في المملكة المتحدة وبدء حياة جديدة هناك، فهناك بعض الأمور التي يجب أن تعرفها قبل اتخاذ قرارك النهائي بالانتقال. فلا شك أن الاستقرار في بلد جديد سيكون أكثر سهولة إذا كان لديك استعداد للتعايش مع ثقافات جديدة قد تكون مغايرة تماماً لتلك الثقافة التي نشأت عليها. وفي هذه المقالة، سوف نحاول تزويدك بجميع المعلومات التي ستساعدك على الانتقال للعيش في المملكة المتحدة والاندماج بسلاسة في المجتمع الإنجليزي.

1- المملكة المتحدة ليس هي بريطانيا العظمى

يظن الكثيرون، بما في ذلك بعض البريطانيين، أن المملكة المتحدة وبريطانيا هما اسمان لمكان واحد، ولكنه خطأ شائع. فبريطانيا العظمى هي كلمة تشير إلى إنجلترا وويلز وإسكتلندا، بينما المملكة المتحدة تضم جميع هذه المناطق، بالإضافة إلى أيرلندا الشمالية. وعندما يأتي ذِكر بريطانيا، ينصرف الذهن فوراً إلى إنجلترا، ولا سيما لندن، وهو الأمر الذي يثير غضب سكان إسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية. ولا تنس أن أيرلندا الشمالية تختلف عن جمهورية أيرلندا التي تُعَد الإشارة إليها على أنها جزء من بريطانيا بمثابة إهانة لمواطنيها. وتوفِّر المملكة المتحدة فرصاً رائعة للعمل وبدء حياة جديدة زاهرة، وخصوصاً في المدن النابضة بالحياة، مثل برمنغهام ومانشستر وكارديف وأدنبره وغلاسكو وبلفاست.

2- مساحة المملكة المتحدة صغيرة جداً

إذا كنت قادماً من بلد ذي مساحة شاسعة، فستشعر بأن مساحة المملكة المتحدة صغيرة للغاية، خاصة إذا كنت قادماً من أستراليا حيث تحتاج إلى 5 أيام للسفر في جميع أنحاء أستراليا بالسيارة. وجدير بالذكر أن مساحة دولة مثل أستراليا تبلغ 32 ضعف مساحة المملكة المتحدة. ولكن على الجانب الآخر، يبلغ عدد سكان المملكة المتحدة 67 مليون نسمة، بينما يبلغ عدد سكان أستراليا 25 مليون نسمة فقط.

3- تتوافر في بريطانيا خيارات رعاية صحية جيدة

تفتخر بريطانيا كثيراً بهيئة الخدمات الصحية الوطنية، والتي يعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1948 عندما أدرك البريطانيون أهمية توفير الرعاية الصحية لجميع المواطنين. وحالياً، تُقدِّم هيئة الخدمات الصحية الوطنية خدمات الرعاية الصحية بتمويل من ضرائب الدخل. وهذا الأمر يعني أن التأمين الصحي الخاص هو مُجرَّد خيار إضافي إذا كان لديك المال الكافي. ولكن هناك الكثير من الجدل في بريطانيا حول خصخصة هيئة الخدمات الصحية الوطنية.

وإذا كان لديك المال لكافي، تستطيع الحصول على خدمات الرعاية الصحية الخاصة لتفادي فترات الانتظار الطويلة. وهناك شركة Cigna التي تُقدِّم تأميناً صحياً خاصاً في بريطانيا يشمل 4 مستويات للتغطية التأمينية السنوية للاختيار من بينها، بالإضافة إلى باقات إضافية لمزيد من المرونة. وتستطيع اختيار البرنامج التأميني الذي يُلبي احتياجاتك.

4- هناك دائماً الشمال والجنوب

هناك شعور سائد بين المواطنين بالانتماء إلى الجنوب أو الشمال، باستثناء سكان المنطقة الوسطى الذين لا يندرجون تحت هذا التصنيف. وهناك بعض الأوصاف التي ترتبط عادةً بكلا الفريقين. فعلى سبيل المثال، يشتهر سكان الشمال بالطيبة والوضوح وبعض الفظاظة، بينما يشتهر سكان الجنوب بالسذاجة.

5- اختلاف اللهجة من مكان إلى آخر

على خلاف ما تعرضه أفلام هوليوود، لا يتحدث جميع البريطانيين تلك اللهجة الفصيحة، حيث يميل سكان المقاطعات الرئيسية القريبة من مدينة لندن إلى استخدام لهجة متأنقة. ولكن هناك العديد من اللهجات الأخرى في برمنغهام وليفربول ونيوكاسل وغلاسكو وبلفاست. وأحياناً، قد تجد صعوبة في فهم بعض اللهجات المستخدمة في المملكة المتحدة.

6- نظام القياس الإمبراطوري ونظام القياس المتري

يستخدم البريطانيون مزيجاً من النظامين، ويشيع استخدام الكيلومتر والجرام، ولكن هناك الكثير من الأشخاص الذين يحرصون على استخدام المقاييس القديمة. وسوف تصادف أيضاً الياردة والقدم والهكتار والغالون والأوقية والرطل. هناك أيضاً الشبر وهو يعادل 4 بوصات ويُستخدَم كوحدة لقياس أطوال الخيول. وعندما تعتزم الانتقال إلى بريطانيا، سوف تحتاج إلى تحويل مدخراتك إلى الجنيه الإسترليني. ولكن يُفضَّل عدم تحويل العملات في البنوك الكبيرة، لأنها لا تُقدِّم أفضل أسعار الصرف، بالإضافة إلى أنك سوف تتكبَّد رسوماً مرتفعةً. وتستطيع تحويل العملات مع TransferWise، وهي خدمة تحويل أموال دولية عبر الإنترنت تُقدِّم سعر صرف حقيقي وتفرض رسوماً منخفضة. وهذه الخدمة قد تكون أرخص 8 مرات من البنوك الكبيرة، وهي تُقدِّم خدماتها لأكثر من 7 مليون شخص.

7- اختلاف اللغة من مكان إلى آخر

ليس فقط اللهجات هي التي تتغيَّر من مكان إلى آخر في بريطانيا، ولكنك ستجد كلمات مختلفة تُستخدَم لتصف الشيء نفسه. فعلى سبيل المثال، يُطلِق سكان الشمال على الوجبة المسائية اسم “tea”، بينما يطلق عليها سكان الجنوب اسم “dinner”.  وهناك أمثلة كثيرة على مثل هذه الاختلافات في اللغة.

8- تاريخ المملكة المتحدة العريق

أهم ما يُميِّز المملكة المتحدة هو تاريخها العريق، فكل ركن من أركان البلاد يقف شاهداً على أحداث تاريخية مهمة، بعضها كان له تأثير على العالم. وفي المملكة المتحدة، بالكاد لن يمر أكثر من دقيقتين حتى يقع نظرك على لافتة تشير إلى أن مكان ما كان يحظى بأهمية ما منذ عدة قرون. وسوف تشعر وكأنك تعيش في متحف كبير مفتوح تستطيع من خلاله مشاهدة الكثير من الآثار ولمسها بيديك. فهناك القلاع والقصور والغابات القديمة والآثار الوثنية وساحات المعارك والآثار الرومانية والمنازل القديمة، بالإضافة إلى الكثير غيرها. إن المملكة المتحدة هي بوَّابة تمر من خلالها إلى عالم ساحر مفعم بعبق التاريخ.

9- سحر الريف في بريطانيا

الهجرة إلى بريطانيا- أمور تجب معرفتها عن الحياة في المملكة المتحدة

تضم بريطانيا الكثير من المدن والبلدات الجميلة. وإذا كنت من عشاق الريف، فبريطانيا هي وجهتك المثالية، حيث يوجد بها الكثير من الغابات والتلال والجبال والمروج، بدءاً من المرتفعات الإسكتلندية Scottish Highlands ومروراً بمنطقة ليك ديستريكت Lake District  ويوركشاير ديليز Yorkshire Dales ووصولاً إلى ساحل بيمبروكشاير Pembrokeshire Coast وتلال كوتسوولدز Cotswolds وجروف دوفر البيضاء White Cliffs of Dover.

10- أسماء الشوارع والأماكن السخيفة

على الرغم من أن بريطانيا تتميَّز بتاريخ طويل وعريق، إلا أنك سوف تصادف بعض الأماكن والشوارع التي تحمل أسماءً سخيفةً واحياناً مضحكة. فهناك بعض الأشخاص في الماضي لم يأخذوا الأمر على محمل الجد، وحالياً يدفع آخرون الثمن. فهناك أسماء كثيرة تثير الضحك، من بينها Boggy Bottom و Twattو Nob End و Scratchy Bottom وCrotch Crescent.

11- التهذيب الشديد هو سر النجاح

سوف ترتكب خطئاً كبيراً إذا حاولت الشجار مع شخص ما. ففي بريطانيا، تُعَد كلمة “أسف” واحدة من أهم الكلمات التي يستخدمها المواطنون. وعندما يحدث شجار بين اثنين من المواطنين البريطانيين، فالأمر كله يتعلَّق بالطرف الذي يستطيع الاعتذار للطرف الآخر. والبريطانيون يعتذرون لبعضهم البعض طوال الوقت ولأي سبب، فهم يحبون هذا الأمر. أيضاً، لا يحب البريطانيون التفاخر، لذا احرص على أن تكون متواضعاً.

12- الانتظار في صفوف

يُعَد الانتظار في صفوف هو أحد قواعد السلوك المُهذَّب لدى البريطانيين. فإذا كانت هناك مجموعة مكوَّنة من ثلاثة أشخاص أو أكثر ينتظرون شيئاً ما، فسوف يقفون في صف على الفور لخلق نوع من النظام. وعندما يصل المزيد من الأشخاص، فسوف يأخذون دورهم في الصف على الفور. وبالطبع ليس عليك أن تكون قريباً تماماً من الأشخاص الآخرين، ولكن يجب عليك أن تقف قريباً بما يكفي لتبُيِّن أنك تقف في الصف. ويُعَد تخطي الدور سلوكاً مُستهجناً سوف يواجَه بالاعتراض من المواطنين الآخرين.

13- وقت تناول الشاي

يُعَد تناول الشاي عادة متأصِّلة لا غنى عنها يومياً. ويشرب البريطانيون الشاي في أي وقت من اليوم، ولكن منتصف النهار هو أحد الأوقات المُفضَّلة لتناول الشاي. وغالباً ما تجد البريطانيين يُعبِّرون عن رغبتهم في الحصول على كوب من الشاي. وهناك جدل كبير حول ما إذا كان من المفترض إضافة الحليب أولاً أم الماء. لذا، تعلَّم كيفية إعداد كوب من الشاي الجيد، وسوف تحظى بصداقة الكثير من البريطانيين بسهولة! وجدير بالذكر أن أكياس الشاي الإنجليزي تختلف عن أي نوع من أنواع الشاي التي تذوقتها من قبل. لذا، استعد لتجربة جدية وفريدة من نوعها.

14- مكانة القهوة لدى البريطانيين

على الرغم من أن الشاي يحظى بأهمية كبيرة لدى البريطانيين، إلا أن القهوة بدأ نجمها يبزغ كمشروب مُفضَّل في بريطانيا. وفي دراسة أجرتها وزارة البيئة والغذاء والشؤون الريفية، تبيَّن أنه منذ عام 1975، انخفض استهلاك الشخص البريطاني من الشاي من 66 جراماً إلى 24 جراماً أسبوعياً، بينما زاد استهلاك القهوة من 18 جراماً إلى 21 جراماً أسبوعياً خلال نفس الفترة. وهكذا نجد أن القهوة بمذاقها الغني ورائحتها المُميَّزة أصبحت منافساً قوياً للشاي الذي لا يزال يحتل المرتبة الأولى بصفته المشروب المُفضَّل لدى البريطانيين. وتنتشر متاجر ستاربكس في جميع مدن بريطانيا، بالإضافة إلى غيرها من سلاسل متاجر القهوة الشهيرة.

15- تناول المشويات في أيام الأحد

لا أحد يعلم على وجه اليقين لماذا يحرص البريطانيون على تناول المشويات في وجبة العشاء أيام الأحد. إنه تقليد عريق تعود أصوله إلى مئات السنين، حيث تجتمع العائلات في أجواء دافئة للاستمتاع بتناول المشويات والمرق والبطاطا والجزر والبودينغ. وعلى الرغم من أن الفرنسيين يُطلِقون على الإنجليز لقب rosbifs أي لحم البقر المشوي، إلا أن هذا اللقب قد يتغيَّر قريباً بعد انتشار النباتيين بأعداد كبيرة في بريطانيا.

16- وجبة الأسماك والبطاطا المقلية

الهجرة إلى بريطانيا- أمور تجب معرفتها عن الحياة في المملكة المتحدة

تحظى وجبة الأسماك والبطاطا المقلية بشهرة كبيرة في جميع أنحاء بريطانيا، حيث تُعَد المطاعم والمتاجر التي تُقدِّم هذه الوجبات مؤسَّسات قومية. وتتميَّز هذه الوجبة بمذاقها الشهي المقرمش. ويُفضِّل سكان الشمال إضافة صلصة الكاري إلى هذه الوجبة الشهية، بينما يرى سكان الجنوب أنه تصرُّف غريب بعض الشيء. ولكن يتفق الجميع على إضافة البازلاء المهروسة والملح والخل. وفي بعض المناطق، يتم تقديم قطع صغيرة من المُعجِّنات وصلصة البازلاء.

17- الجميع يحب الذهاب إلى الحانات

يُفضِّل البريطانيون تناول الخمور والمشروبات الكحولية والجعة في الحانات التي تنتشر بكثرة في جميع أنحاء بريطانيا، حيث لا يكاد يخلو شارع من الحانات. ويُعَد الذهاب إلى الحانة واحداً من الطقوس البريطانية الأصيلة. وهناك أنواع مختلفة من الحانات يتميَّز كل منها بطابع خاص ومختلف. وتتميَّز الحانات الريفية بأجواء رائعة، حيث يوجد بها مدفأة ومقاعد جلدية، في حين تتميَّز حانات المدن بأجوائها الصاخبة. وفي الحانات، يوجد الكثير من الأنشطة المتنوِّعة، مثل المسابقات وألعاب البلياردو والسهام ومشاهدة مباريات كرة القدم وتناول المقرمشات والمكسرات.

18- كرة القدم هي اللعبة المُفضَّلة لدى البريطانيين

يعشق البريطانيون كرة القدم. وفي هذا الصدد، يقول لاعب كرة القدم القديم، بيل شانكلي، “يعتقد البعض أن كرة القدم هي مسألة حياة أو موت. وانا أشعر بخيبة أمل كبيرة تجاه هذا السلوك، فكرة اللعبة أهم من ذلك بكثير”. وتُعَد مشاهدة مباريات كرة القدم في عطلة نهاية الأسبوع واحدة من أهم الأنشطة الترفيهية التي لا غنى عنها لدى البريطانيين. وبعد انتهاء المباراة، تظل المناقشات دائرة بين المتفرجين حتى يحين موعد المباراة القادمة. وفي كثير من الأحيان تشهد مباريات كرة القدم الكثير من أعمال الشغب التي يرتكبها المشجعون المتحمسون. لذا، احرص على الابتعاد عن بعض الحانات خلال عطلات نهاية الأسبوع إلا إذا كنت تُفضِّل الاستمتاع بمشاهدة مباريات كرة القدم بهذه الطريقة.

19- الرياضات الغريبة في بريطانيا

أحياناً، يشعر البريطانيون بالملل من كرة القدم والكريكيت، وينصرفون إلى بعض الرياضات الغريبة، مثل الغطس في المستنقعات في مقاطعة بويز Powys وسباقات الحلزون في نورفولك Norfolk وكرة الجبن المتدحرجة في غلوسترشير Gloucestershire ورمي العمود في إسكتلندا ورمي الأحذية في يوركشاير ورمي البسكويت في دورست Dorset.

20- ميل الشعب البريطاني إلى السخرية

يميل البريطانيون إلى السخرية والفكاهة الخالية من الانفعالات والعواطف، ويجب عليك أن تقبل هذه الصفات عند التعامل معهم. وسوف تكون مخطئاً إذا اعتقدت أن البريطانيين يعانون من برودة المشاعر عندما يواجهون الشدائد بالتعليقات الساخرة، فالميل إلى السخرية هو صفة متأصِّلة لدى البريطانيين. وعندما يتحدث البريطانيون مع بعضهم البعض، سوف تلاحظ سيلاً من الشتائم التي يتم تبادلها بين الطرفين عل سبيل الدعابة. لذا، كن مستعداً لهذا النوع من الدعابات عند التعامل مع أصدقائك البريطانيين، فهي إشارة إلى أنك قد دخلت قلوبهم.

21- ثقافة التواضع في بريطانيا

لا يحب البريطانيون التفاخر بشأن إنجازاتهم، وهم ينظرون إلى هذا الأمر على أنه سلوك غير جيد على الإطلاق، لا سيما إذا صدر من مواطن أمريكي. وينطبق هذا الأمر على الحماس الزائد في مكان العمل، لذا، حاول أن تكون معتدلاً في تصرفاتك حتى لا تتعرَّض لانتقادات زملائك في العمل.

22- المتاجر تغلق أبوابها مُبكِّراً

الهجرة إلى بريطانيا- أمور تجب معرفتها عن الحياة في المملكة المتحدة

يجب أن تضع في اعتبارك أن معظم المتاجر والمطاعم والمقاهي تغلق أبوابها في وقت مُبكِّر نسبياً، في الساعة 5:30 مساءً تقريباً، باستثناء المتاجر الكبرى والحانات التي تغلق أبوابها في الساعة 11:00 مساءً (وقوانين الترخيص تسمح بمرونة في هذا الصدد). وفي أيام الأحد، تكون مواعيد العمل أكثر تقييداً وتختلف وفقاً للموقع. وتفتح المتاجر أبوابها لاستقبال الجمهور يومياً، ولكن يجب أن تُنظِّم مواعيدك جيداً حتى تستطيع شراء مستلزماتك قبل موعد الإغلاق.

23- الحديث عن الطقس

يحب البريطانيون الحديث عن الطقس، وهو أسلوب جيد لبدء محادثة مع الغرباء. ويتغيَّر الطقس بشكل كبير من في جميع أنحاء بريطانيا، حيث يتغيَّر من النقيض إلى النقيض في غضون بضع ساعات. فأحياناً، قد تذهب إلى عملك والطقس حار صباحاً، وتعود إلى المنزل بملابس مبتلة بفعل الأمطار الغزيرة في المساء.

24- الأعياد والعطلات الرسمية

هناك عدد قليل نسبياً من العطلات الرسمية (التي يُشار إليها بعطلات البنوك)، وتختلف مواعيد هذه العطلات بين إنجلترا وويلز وإسكتلندا. ولا يحتفل البريطانيون بعيد الشكر أو يوم الذكرى أو يوم المحاربين القدامى أو عيد العمال أو يوم كولومبوس أو يوم الاستقلال. ويحصل البريطانيون على إجازة من العمل في عيد الميلاد وعيد رأس السنة الجديدة ويوم الجمعة العظيمة وعيد الفصح (3 أيام اثنين من مايو إلى أغسطس). ولكن صاحب العمل قد يمنحك المزيد من أيام الإجازات الشخصية لتستخدمها كيفما شئت.

25- السفر بالقطار باهظ التكلفة

سوف تندهش كثيراً عند السفر بالقطار بين الوجهات المختلفة في بريطانيا، لا سيما عند شراء التذكرة في يوم السفر. وإذا حجزت التذكرة مُسبقاَ قبل فترة كافية، فسوف توفِّر مبلغاً كبيراً من المال. وأحياناً، تكون رحلات الطيران الداخلية أرخص تكلفةً من السفر بالقطار.

اقرأ أيضاً: هل تفكر في الهجرة إلى أمريكا؟ إليك سلبيات وإيجابيات الحياة في أمريكا

شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى