نصائح سفر

عشرون نصيحة سفر بعد عشرين سنة من السفر

نصائح للسائحين والمسافرين توفر عليهم الكثير من الجهد والمال

على مدى العشرين سنة الماضية، قام الرحالة كاز وأسرته بالسفر إلى أكثر من 50 دولة وعاشوا فترات مطولة في خمسة دول، وكان قد نشر على مدونته أفضل عشرين نصيحة للمسافرين معتمداً على هذه الخبرة الطويلة في السفر، ونحن بدورناً ننقل هذه النصائح لزوار موقعنا الكرام.

بدأ كاز سفرياته منفرداً، ثم بعد ذلك أصبح يسافر مع زوجته، والآن يسافر مع أسرته المكونة من أربعة أفراد، وكان يتبع بعض العادات في السفر ساعدته كثيراً في تيسير وتسهيل رحلات سفره، ولا يزال يتبعها إلى اليوم. فالسفر بالنسبة له ليس فقط مجرد زيارة أكبر عدد ممكن من الأماكن والبلدان، ولكن كان شعاره في السفر هو “تجميع أكبر عدد ممكن من الذكريات واللحظات الجميلة”. والآن، ننقل لكم أدناه نصائح السفر لـ “كاز” الثمينة:

عشرون نصيحة سفر للسياح


1- اجعل السفر أولوية

إذا كنت تُحب السفر، فيجب أن يكون السفر أولوية في حياتك. وإذا كنت لا تملك المالي الكافي للسفر، ومع ذلك لديك دولاباً مليئاً بالملابس غالية الثمن والتي نادراً ما ترتديها، أو لديك الكثير من الأشياء المركونة لفترة طويلة ويعلوها التراب رغم أنها مرتفعة الثمن، فأنت شخص لا يجعل السفر أولوية حقيقية في حياته. لقد سافر كاز وأسرته على مدى 20 سنة لأنه جعل السفر أولوية في حياته، وهذا يعني أنه كرّس معظم جهوده وتركيزه وأمواله للسفر. والآن، لا يمتلك كاز الكثير من الأشياء، ولكنه يمتلك الكثير من الذكريات.


2- اقضي وقتاً أطول في أماكن أقل

عندما تقوم بالتخطيط لرحلة ما، لا تحاول أن تذهب إلى كافة الأماكن والقيام بكافة الأشياء في تلك البلد التي تعتزم السفر إليها، لأنك إن فعلت ذلك فهذا يعني أنك تُحمل نفسك أكثر مما تطيق بدنياً وربما مادياً ايضاً! وبدلا من أن تهدف إلى أن تجوب بلداً ما من شرقها إلى غربها أو القيام بزيارة سريعة لثلاثة بلدان في ستة أيام، ينبغي عليك أن تُركز على بلد أو مدينة واحدة وأن تخصص لها الوقت الكافي لكي تتعرف عليها جيداً.

كلما كانت تنقلاتك بين المدن و البلدان كثيرة، كلما استنفذت الكثير من الوقت والجهد في أمور عديدة مثل تحضير الحقائب والبحث عن أرخص تذاكر الطيران والبحث عن الفنادق وتغيير العملات، وتحضير التأشيرات، الخ. فالتنقل بين بلدان كثيرة خلال السفرية الواحدة أمر مُجهد للغاية. ينبغي أن تُقلل عدد الأماكن والبلدان التي تزورها، حتى تعطي لنفسك فرصة لتشعر بالمكان الذي تزوره.

هل تسافر مع أطفالك؟ إذا كان الأمر كذلك، فهذا أدعى لتقليل تنقلاتك أثناء رحلة السفر، حيث يختلف الأمر عما إذا كنت مسافراً بمفردك أو مع شريك حياتك فقط. كن واقعياً بشأن الأمور التي تود إنجازها والأماكن التي تود زيارتها عند السفر مع أطفالك. فكلما كانت الأشياء التي تود القيام بها خلال سفرك قليلة، كلما كان السفر أكثر متعة وراحة للجميع. عليك أن تتقبل فكرة أنك لا تستطيع القيام بكل شيء ومشاهدة كل شيء خلال سفرك.


3- لا تتوقع أن تسير الأمور كما هي في بلدك الأم

إذا كنت تريد أن تسير الأمور كما هي في بلدك الأم، فماذا ستكون فائد السفر وماذا سيُضيف لك؟ احرص دائماً أن تكون منفتح العقل ومستعداً لتعلم أشياء جديدة والقيام بتجارب جديدة عندما تسافر بعيداً عن بلدك الأم التي نشأت فيها، وهذا يشمل تجربة أطعمة جديدة مرتبطة بثقافات أخرى، فلا تخف من تناول طعام الشوارع في البلد التي تسافر إليها.

إننا نسافر من أجل التفاعل مع ثقافات مختلفة وبيئات مختلفة واشخاص يفكرون بطريقة مختلفة، فلا تجعل هناك حاجزاً يمنعك من تجربة كافة الأشياء التي تتوافر في الوجهة السياحة التي تسافر إليها، طالما كانت آمنة ولا تُحدث لك ضرراً. فكلما سافرت بعقل منفتح على الثقافات الأخرى، كلما كانت تجربة سفرك أكثر ثراءً وفائدة. سوف تكون هناك لحظات تتعرض فيها لما يُسمى بالصدمات الثقافية أو الحضارية، حينها لا ينبغي أن تُصدر أحكاماً على أحد، فقط راقب وشاهد وتعلم، ثم أكمل رحلة سفرك.


4- السفر لا يتوقف عندما نُنجب الأطفال

السفر مع العائلة هو من أفضل تجارب السفر

غالباً ما يظن الكثير من الأشخاص الذين يحبون السفر بأنهم فور إنجاب الأطفال لن يستطيعوا السفر كما يودون. اعلم أن السفر مع الأسرة أمر ممكن ولا ينبغي أن يكون محفوفاً بالمشاكل، بل إن السفر مع العائلة ربما يكون أفضل تجارب السفر. بالطبع لن تسافر حول العالم بالطريقة التي اعتدت عليها أيام العزوبية أو حضور الحفلات والسهرات كما اعتدت في السابق قبل انجاب الأطفال، إلا أن السفر العائلي أصبح أمراً شائعاً بين عشاق السفر.

على مدى العشرين سنة الماضية، تطورت طريقة سفر كاز، فكان في البداية يسافر بمفرده، ثم بعد ذلك يسافر مع زوجته، والآن هو يسافر مع زوجته وطفلتين، وهناك الكثير من متابعي مدونته أصبحوا يحذون حذوه. نعم، هناك تحديات كثيرة تواجه العائلات المسافرة وهناك مزايا ومساوئ للسفر العائلي، ولكن ذكريات السفر العائلي لا يمكن أن يضاهيها ذكريات، خاصة بالنسبة للأطفال. فهناك الكثير من المزايا القيمة للسفر مع الأطفال، فهم يُجبرونك على تطوير أسلوب سفرك، وهو تطوير للأفضل.

نصائح هامة بخصوص السفر مع الأطفال

هناك ثلاثة مشاعر شائعة لدى الأطفال أثناء السفر، فعندما ينزعج طفلك أو يشعر بالضيق، فهو يكون لديه شعور واحد من بين هذه المشاعر الثلاثة الآتية:

  • الشعور بالتعب. في هذه الحالة، امنح أطفالك فرصة الحصول على راحة، ووفر لهم البيئة المناسبة للنوم جيداً.
  • الشعور بالملل. عندما تختر وجهتك السياحية، ينبغي أن تختر وجهة بها الكثير من الأنشطة الترفيهية الكافية للأطفال، وأن تجلب معك ألعابهم المفضلة لكي يلعبوا بها أثناء السفر، فهذه الأمور قد تنقذك من الكثير من الإزعاج.
  • الشعور بالجوع. احرص على أن تحمل معك بعض الوجبات الخفيفة والصحية للأطفال، خاصة أثناء رحلات الطيران وفي الحافلات والسفر البري. فرحلات السفر الطويلة تجعل أطفالك يشعرون بالجوع.

5- شارك أفراد العائلة في التخطيط لرحلة السفر

اجلس مع كافة أفراد عائلتك الذين سيسافرون معك وتحدثوا معاً حول تفاصيل الرحلة، فمن أفضل الطرق لإدخال البهجة والسرور على قلوب أطفالنا وخلق اهتمام لديهم بالرحلة هو أن يتم إشراكهم في عملية التخطيط لرحلة السفر. يمكنكم التحدث معاً حول ما يلي:

  • ما عدد أيام الرحلة؟
  • ما هي أنواع الأماكن التي سنزورها؛ شواطئ، أم جبال، أم مدن كبيرة، أم مدن صغيرة الخ.
  • هل تحبون رحلة تتسم بالمغامرة والحركة وكثرة التنقل، أم رحلة تهدف إلى الاسترخاء والاستجمام؟
  • متى ستبدأ الرحلة؟
  • ما نوع السكن الذي تفضلونه؟

إن الرحلات التي تخلد في ذاكرة المسافرين هي الرحلات التي يجرب فيها كل فرد من أفراد الأسرة شيء يُحبه. ابحث مع أفراد العائلة على الانترنت أو عبر صفحات مجلات السفر، وليتحدث كل فرد عن وجهة السفر التي يفضلها والأنشطة التي يحب القيام بها أثناء السفر. ناقشوا معاً مزايا وعيوب كل شيء. قوموا بفتح خرائط جوجل معاً للتجول في المدينة التي تقصدونها، واستخدموا خاصية جوجل ستريت فيو Street View لمشاهدة الشوارع وكأنكم هناك. هذه الجلسة ستكون بمثابة عصف ذهني، وربما تجدون أفكاراً رائعة قد تأتي من أصغر فرد في الأسرة.


6- تحدث مع أهل البلد الذي تسافر إليه

التحدث مع أهل البلد هو من الأشياء التي ينبغي أن يحرص عليها السياح، فأهل البلد عادة يستطيعون تقديم أفضل النصائح لك كسائح ويقدمون لك معلومات لا يعرفها السياح عادة، فيستطيعون أن ينصحوك بخصوص الأماكن التي ينبغي عليك أن تزورها، أو أنواع الطعام الذي ينبغي عليك أن تجربه في مدينتهم.

مهما كانت المحادثة قصيرة مع أهل البلد، سوف تخرج منها بمعلومات هامة في معظم الأحيان. يمكنك أن تطرح أسئلة بسيطة لتبدأ المحادثة، مثل:

  • أين يُمكنني أن أجد أفضل مقهى في المدينة؟
  • ما هو المكان المناسب لمشاهدة شروق الشمس؟
  • ما هي أهم ثلاثة أماكن سوف تنصح بها صديقك القادم من بلد آخر لمشاهدتها؟

سوف تجد أن سكان البلد المحليين على استعداد دائماً لكي يُقدموا لك النصيحة والمعلومات التي تحتاجها عن مدينتهم، وسوف يكونون سعداء لتقديم أية مساعدة يستطيعونها إن احتجت لشيء أثناء رحلتك. ومن بين السكان المحليين الذين تستطيع التحدث معهم وطلب المساعدة هم الأشخاص الذين يعملون في مكتب الاستقبال بالفندق الذي تسكن فيه، أو ربما الموظف حامل الحقائب، فهؤلاء عادة يكون لديهم الكثير من النصائح والمعلومات المفيدة التي قد توفر لكم الكثير من الجهد والمال.


7- تعلم بعض الكلمات والعبارات الأساسية في اللغة المحلية

عندما لا يفهمك أحد الأشخاص المحليين الذين تتحدث معهم، فلا ترفع صوتك، فهو ليس بأصم، هو فقط لا يفهمك. ولا تشكو أبداً من أن الناس في البلد الذي سافرت إليه لا يتحدثون اللغة الإنجليزية بطلاقة، فلا تنسى أنك في بلد مختلف.

إن تعلم بعض العبارات والكلمات الأساسية في لغة البلد التي تزورها يعتبر طريقة رائعة لكي تُعبر عن احترامك لشعب هذه البلدة ووسيلة لكسر حاجز اللغة. كما أن مجرد الابتسامة أو إشارة لطيفة باليد أو موقف لطيف يمكن أن يؤدي إلى كسر أية حواجز عندما لا تُسعفك اللغة.

يُمكنك تنزيل بعض تطبيقات الترجمة أو الاجتهاد في تعلم بعض العبارات الشائعة عبر يوتيوب، وهذه الخطوة البسيطة سوف تجعل رحلتك أيسر وتجعلك أكثر اندماجاً في ثقافة البلد التي تزورها وسوف يسعد أهلها عندما يعلمون أنك تحاول تعلم لغتهم.


8- إن لم تستطع السفر إلى الخارج، سافر إلى الداخل

إذا كنت لا تستطيع تحمل تكاليف السفر إلى خارج بلدك، أو إذا لم يكن لديك الوقت الكافي للسفر إلى بلد آخر، أو إذا كنت تقلق من إجراءات وأعباء السفر، يمكنك أن تبدأ بالسفر الداخلي إلى الأماكن القريبة منك. لا يتوجب عليك أن تكون ثرياً لتسافر، ولا يتوجب عليك أن تقوم برحلات طيران طويلة. يمكنك أن تذهب بمفردك أو مع أسرتك أو أحبائك إلى مناطق داخل مدينتك أو في مدينة مجاورة لاستكشاف أماكن قد تكون جديدة عليك ولكنها في نفس الوقت قريباً منك ولا تُكلفك الكثير من الأموال أو الجهد.

من الأفكار الجيدة في هذا الشأن القيام برحلات اليوم الواحد إلى المدن المجاورة أو قضاء عطلة نهاية الأسبوع في مدينة شاطئية أو جبلية. أو يمكنك بكل بساطة أن تذهب داخل مدينتك لاستكشاف مكان جديد لم تذهب إليه من قبل أو تقوم بتجربة جديدة لم تفعلها من قبل، مثل:

  • الذهاب إلى مقهى جديد أو سوق جديد.
  • القيام بنزهة بالقارب في نهر قريب منك.
  • تسلق جبل.
  • زيارة حديقة أو شاطئ لم تقم بزيارته من قبل.
  • تناول وجبة طعام أو مشروب في مكان لم تذهب إليه من قبل.
  • التجول في أحياء أو مناطق لم تقم بزيارتها من قبل.

تدريجياً، وخلال فترة قصيرة ستجد نفسك توّسع من نطاق رحلاتك لتستكشف أماكن أبعد وتقوم بمغامرات أكبر.

هذه الطريقة في السفر هي إحدى أرخص الطرق التي يتجاهلها الكثيرون، رغم مزاياها العديدة. ومن بين تلك المزايا:

  • عدم الحاجة للكثير من التخطيط
  • عدم الحاجة لحزم الكثير من حقائب السفر
  • قضاء وقت أقل بعيداً عن المنزل
  • عدم الحاجة للانتظار في المطارات
  • عدم الحاجة لإنفاق الكثير من الأموال.

9- قم بالتجارب المجانية

إذا كنت من الأشخاص الذين يهتمون بالتوفير وعدم إنفاق الكثير من الأموال خلال سفرياتهم، فهذه النصيحة هي الأمثل بالنسبة لك. ابحث عن التجارب والأشياء المجانية التي يمكنك القيام بها بدون الحاجة لدفع أموال. هناك الكثير من التجارب في الحياة والتي يمكننا القيام بها مجاناً، أو بتكاليف رمزية جداً.

الجميل في الأمر أن تلك التجارب تكون في غاية البساطة، ويمكن أن تحقق لك الكثير من السعادة، مثل الاسترخاء في أرجوحة تُطل على منظر طبيعي مفتوح. إليك بعض الأفكار المشابهة:

  • التنزه مشياً على الأقدام، أو بالدراجة
  • السباحة في شاطئ أو بحيرة
  • تسلق جبل
  • مطالعة شروق الشمس من مكان مميز
  • الذهاب إلى المتاحف والمواقع الأثرية في الأيام المجانية أو عندما تكون بتكلفة مخفضة.
  • اللعب في الحدائق
  • زيارة السوق
  • حضور معارض بالشوارع أو فعاليات ثقافية مجانية

الكثير من الأشخاص يحبون التنزه سيراً على الأقدام، فهي طريقة رائعة للتعرف عن كثب على الأماكن القريبة منها بكل تفاصيلها، بخلاف التنزه بوسيلة أخرى مثل السيارة. فعندما تسير على الأقدام يكون لديك الوقت الكافي للتوقف والتأمل في الأشياء وتفاصيلها. سوف تكون أيضاً أقدر على الاستمتاع بالطقس، كما أن المشيء مفيد جداً للصحة كما يعرف الجميع، وفوق كل هذا فهو مجاني تماماً.


10- الإقامة في شقق مستأجرة (والمشاركة في تكاليفها)

استئجار الشقق أثناء السفر يوفر العديد من المزايا
استئجار الشقق أثناء السفر يوفر العديد من المزايا

هذه واحدة من النصائح المفضلة لدى الكثيرين. فعلى حسب طول مدة الرحلة وعلى حسب الوجهة السياحية، يميل الكثير من المسافرين إلى تجربة وسائل إقامة مختلفة. فإذا كنت تخطط لرحلة أطول من يومين، فإننا نفضل استئجار شقة، خاصة عبر موقع Airbnb الشهير. إن الإقامة في الشقق توفر العديد من المزايا، منها:

  • إمكانية استخدام المطبخ بالكامل، وهذا يؤدي إلى توفير الكثير من الأموال التي يتم إنفاقها في المطاعم.
  • توافر غرف نوم منفصلة عن غرفة المعيشة (هذا يُسهل على الأطفال الخلود إلى النوم سريعاً وبشكل هادئ).
  • يمكن حجز شقة مكونة من 3 أو 4 غرف واقتسام التكاليف مع عائلة أخرى أو أصدقاء آخرين.

هذه المرافق الإضافية تساعد في جعل إقامتك الطويلة أكثر متعة. فالشقق المستأجرة تكون عادة أقل تكلفة وعملية أكثر من الفندق، خاصة بالنسبة للعائلات أو المجموعات الصغيرة. ولكن إذا كنت تُقيم لفترة قصيرة بإحدى المدن، أو كنت تسافر بمفردك أو أنت زوجتك فقط، فقد يكون الفندق هو الخيار الأفضل.


11- البحث عن العروض والخصومات الخاصة بتذاكر الطيران

هذه النصيحة خاصة بكيفية الحصول على أرخص تذكرة طيران. فبدلاً من البحث عن الوجهة السياحية التالية، ثم بعد ذلك تقضي أياماً أو أسابيع بحثاً عن عروض السفر إلى تلك الوجهة، فكر مرة في أن تبحث أولاً عن العروض قبل التفكير في الوجهة السياحية. بمعنى آخر، ابحث ما هي الوجهة السياحة ذات العرض الأفضل من حيث أسعار السفر وتذاكر الطيران.

هناك مواقع متخصصة في حجوزات الطيران والفنادق يمكنها أن تساعدك في ذلك. ومن أهمها موقع سكاي سكانر Skyscanner.com، وهو عبارة عن محرك بحث عن رحلات الطيران، حيث تستطيع كتابة اسم مدينة المغادرة، ثم اترك مدينة الوصول فارغة، ثم انقر على زر البحث. ستظهر لك قائمة بأرخص رحلات الطيران إلى وجهات مختلفة حول العالم. فلا تحدد مدينة الوصول، ودع محرك البحث يعرض لك كل وجهات السفر مرتبة حسب السعر الأفضل. وهذه طريقة ممتعة للتفكير في السفر إلى مدن ربما لم تفكر فيها من قبل.

من المواقع الأخرى المهمة التي يمكن أن تساعدك في نفس الأمر، موقع كاياك Kayak.com وهو واحد من أكبر محركات البحث عن تذاكر الطيران، ويمكنك استخدام نفس طريقة البحث التي ذكرناها أعلاه. بعد أن تجد أفضل سعر تذكرة طيران لرحلتك، اذهب مباشرة إلى موقع شركة الطيران التي تقدم هذا السعر، وانظر هل هي تقدم سعر أفضل على موقعها أم لا. فبعض شركات الطيران تعرض أسعار حصرية على موقعها فقط.

موضوع ذو صلة: [كيف تحجز تذاكر طيران رخيصة؟ نصائح للحصول على أرخص سعر لتذكرة طيران]


12- لا تبخل بالمال على تجارب السفر الفريدة

لا تبخل بالمال على تجارب السفر الفريدة من نوعها
لا تبخل بالمال على تجارب السفر الفريدة من نوعها

هناك تجارب سفر فريدة من نوعها ولا نقوم بها عادة إلا مرة واحدة في العمر، في هذه الحالة لا تجعل اهتمامك الأول هو تخفيض تكاليف السفر. فالناس يُسافرون عادة لتجربة أشياء جديدة وصُنع ذكريات تدوم العمر كله. ولا تسافر من أجل مجرد السفر والافتخار بقائمة البلدان الطويلة التي زُرتها.

ينبغي عليك أن تسافر من أجل الاستمتاع بتجارب مميزة، مثل تناول الطعام في مطعم ذي شهرة عالمية، أو حضور حفل ضخم، أو حضور حدث رياضي كبير، أو الانطلاق في رحلة سفاري مميزة، أو تعلم الغطس، أو القيام برحلة بالمنطاد، إلى آخر الأشياء التي لا تزال تحلم بالقيام بها منذ فترة طويلة.

طالما كانت تجربة السفر مميزة وفريدة، فلا تبخل عليها بالمال، وتستطيع أن تُخفض مصروفاتك في جوانب أخرى من حياتك حتى تستطيع القيام بتلك التجارب الفريدة.


13- كن مرناً عند التخطيط لرحلة سفرك

من أهم نصائح السفر هي أن يتحلى المسافر بالمرونة فيما يتعلق ببرنامج رحلته، خاصة عندما يسافر مع أطفال. فإذا قمت برحلة سفر طويلة، لا تقم بالحجز المسبق لكل شيء. فسوف تقابل أشخاص أثناء رحلتك وهؤلاء الأشخاص يستطيعون أن ينصحوك بزيارة أماكن رائعة ربما لم تكن أنت تعرفها من قبل.

سوف تستكشف أنشطة ثقافية وجولات رائعة، وربما تكون هناك أنشطة تتطلب يوماً كاملاً وكنت تظن أنت أنها تستغرق فقط ساعتين. وبعض المزارات السياحية قد تبدو رائعة عندما تبحث عنها على الانترنت، ولكن في الواقع قد تكتشف أنها سيئة. فهناك أسباب عديدة قد تدفعك إلى القيام بتعديلات في برنامج رحلتك.

وعند القيام بالحجز المسبق لكافة رحلات الطيران والجولات والسكن، قد تضطر إلى دفع رسوم باهظة لإجراء تعديلات في تلك الحجوزات. توكل على الله وانطلق في سفرك وتعامل مع كل مرحلة في سفرك على حدة ولا تُبالغ في التخطيط. هذا إذا كنت تقوم برحلة مطولة قد تستغرق عدة أسابيع. أما إذا كنت تقوم برحلة قصيرة تتضمن زيارة أماكن سياحية مشهورة، فبالطبع سوف تحتاج للقيام بالحجز المسبق.


14- لا تسافر بدون أن تحصل على تأمين سفر

هذه واحدة من أهم النصائح الخاصة بالسفر، حيث أن الحصول على تأمين السفر المناسب قبل السفر هو أمر ضروري للغاية لأنه لا يوجد أحد يضمن عدم حدوث طوارئ أثناء سفره. أما من حيث تكلفة التأمين فهي تكلفة بسيطة جدا مقارنة بتكاليف السفر الأخرى.

بالتأكيد كل المسافرين العقلاء سوف يُفضلون إنفاق مبلغ 50 أو 100 دولار إضافية بالرغم من أن الاحتمال الأكبر هو عدم احتياجهم لهذا التأمين، وذلك لأنه إذا حدث طارئ لا قدر الله أثناء السفر فقد يضطرون لإنفاق أموال طائلة قد تقضي على كل مدخراتهم. ولكن ما هي الحالات التي يمكن أن ينفعك فيها تأمين السفر؟ سوف يكون تأمين السفر مفيداً في الحالات التالية:

  • إذا احتجت إلى إلغاء رحلتك بشكل غير متوقع.
  • إذا تعرضت الوجهة السياحية التي تعتزم السفر إليها لزلزال أو فيضان أو كارثة أخرى.
  • إذا وقع حادث إرهابي ما.
  • إذا أُصبت بمرض أو حادث أثناء رحلتك.
  • إذا فقدت حقيبتك أو سُرقت منك.
  • إذا فقدت جواز سفرك.

لاحظ أن تكاليف المعالجة الطبية في بعض البلدان مثل الولايات المتحدة الأمريكية وكندا قد تكون مرتفعة بشكل جنوني، قد تكون بعشرات الآلاف من الدولارات وربما تصل إلى مئات الآلاف من الدولارات، وهنا تظهر أهمية تأمين السفر الذي سيحميك من التكاليف التي تترتب على الطوارئ الطبية التي تحدث أثناء سفرك.


15- عطلات العمل تمنحك خبرات رائعة

العمل أثناء السفر يمنحك الكثير من المزايا
العمل أثناء السفر يمنحك الكثير من المزايا

عطلات العمل هي عبارة عن السفر لفترات طويلة والعمل أثناء السفر، فقد يسافر البعض إلى دولة معينة لمدة شهور ويعمل خلالها كمدرس لغة إنجليزية مثلا، فيحصل على دخل يساعده في مصاريفه اليومية وفي نفس الوقت تكون فرصة للتعرف على ثقافات شعوب جديدة والقيام بتجارب وأنشطة جديدة. ومزايا هذه الطريقة في السفر تتمثل فيما يلي:

  • لست بحاجة للكثير من المال لتقوم بهذا النوع من السفر.
  • سوف تحصل على دخل بالعملة المحلية للبلد التي ستسافر إليها.
  • سوف يكون لديك فرصة للتعرف على ثقافة تلك البلد بشكل أكثر عمقاً من خلال العمل والتعايش مع سكان تلك البلد.
  • كل عطلة نهاية أسبوع سوف تكون بمثابة مغامرة وفرصة رائعة لمشاهدة أماكن جديدة.
  • سوف تكون لديك صداقات قوية مع سكان تلك البلد.
  • سوف تكون لديك فرصة لتعلم مهارات جديدة، سواء على صعيد العمل أو على صعيد الحياة الشخصية.
  • ربما يكون لديك فرصة للحصول على مزايا مثل السكن المجاني أو وجبات مجانية أو ربما تذاكر طيران مجانية.

16- قم بترتيب حقائبك بشكل ذكي

إن مجرد التفكير في ترتيب وحزم الحقائب قد يكون أمراً مملاً بالنسبة للبعض عند التخطيط لرحلة سفرهم، ولكن أفضل شيء في هذا الأمر هو أن تأخذ معك الحد الأدنى من الاحتياجات، لأنه دائماً هناك فرصة لشراء الكثير من احتياجاتك أثناء السفر.

بالنسبة للملابس، فنحن ننصح بأن تأخذ معك الملابس القوية والمريحة والفضفاضة، وأن تكون ذات ألوان مُحايدة بحيث يتناسب ارتدائها مع قطع ملابس أخرى متعددة في حال لم يكن لديك وقت لغسل بعض الملابس. وإذا سافرت مع الأطفال، فشجعهم على اختيار ملابسهم بأنفسهم وذلك للحد من شكواهم بخصوص الملابس أثناء السفر وايضاً لتعليمهم مهارة التخطيط والاعتماد على أنفسهم.

هناك بعض الحقائب التي تحتوي على أقسام متعددة لتنظيم الملابس حسب نوعها، وهي تكون مفيدة جداً في السفر. وإذا كنت قلقاً من وزن الحقائب، يمكنك ارتداء الملابس الأكبر وزناً أثناء السفر، بما في ذلك الحذاء الأكثر ثقلاً.

ترتيب وتنظيم محتويات حقائب السفر أمر مهم ويساعد في تيسير رحلتك
ترتيب وتنظيم محتويات حقائب السفر أمر مهم ويساعد في تيسير رحلتك

نصائح سريعة بخصوص حزم وترتيب حقائب السفر:

  1. اجمع معلومات حول طقس البلد الذي ستسافر إليه، فهذا قد يساعدك في تقليل كمية الملابس التي ستأخذها معك.
  2. خذ في حقيبة اليد التي تأخذها معك داخل الطائرة بعض الملابس الاحتياطية فقط في حال عدم وصول الحقائب الخاصة بك إلى البلد الذي تسافر إليه بسبب خطأ ما.
  3. حدد الأنشطة التي ستقوم بها خلال رحلتك، وهذا يُساعدك في اختيار الملابس المناسبة.
  4. عند اختيار الملابس، راعي نوعية السكن الذي ستقيم فيه. فإذا كنت ستسكن في فندق، فلست بحاجة لأخذ فوط ومناشف معك أو بياضات للسرائر، الخ.
  5. قم بشحن كافة أجهزتك الإلكترونية، وقم بتحميل الملفات والموسيقى والأفلام التي تنوي مشاهدتها أثناء سفرك.

وكنصيحة عامة، حاول قدر الإمكان التقليل من حجم ووزن حقائبك اثناء السفر، فهذا يجعل تنقلك أكثر سهولة، وكما يُقال “خذ ملابس أقل، ولكن خذ أموالاً أكثر”.

فيديو: طرق وحيل لتنظيم محتويات حقيبة السفر بشكل أفضل


17- يجب أن تكون هناك أكثر من طريقة للحصول على الأموال أثناء السفر

من المهم جدا أن تكون لديك أكثر من طريقة للحصول على الأموال أثناء السفر، فإذا كنت تعتمد على طريقة واحدة فقط، فقد تتوقف تلك الطريقة لأي سبب. فمثلا إذا كنت تعتمد فقط على الأموال النقدية التي تحملها معك، فربما تتعرض للسرقة لا قدر الله، وحينها لن يتوفر لك طريقة أخرى للحصول على الأموال التي تُسعفك أثناء سفرك بسهولة. أما إذا كنت تعتمد على طريقة أخرى مثل بطاقات الائتمان أو الخصم، حينها يمكن أن تكون بديلاً مناسباً لك في مثل تلك الحالات الطارئة.

بالمثل، إذا كنت تعتمد فقط على سحب الأموال بالبطاقات أثناء سفرك، فربما تفقد تلك البطاقات أو ربما لا تعمل تلك البطاقات لأي سبب. وفي هذا الصدد، ننصح بأن تتصل بالبنك الخاص بك قبل السفر لتتأكد أن بطاقات الائتمان أو الخصم الصادرة من هذا البنك سوف تعمل بلا مشكلة في البلد التي تعتزم السفر إليها. فأحياناً بعض البنوك عندما تجد أن هناك أموال يتم سحبها من البطاقات وموقع الشخص الذي يسحب تلك الأموال موجود في بلد مختلف أو غير معتاد، فإن هذه البنوك تقوم بإيقاف تلك البطاقات لدواعي أمنية.


18- استخدم نقاط المكافآت الخاصة ببطاقات الائتمان

عادة من يسافر كثيراً يستطيع جمع عدد كبير من نقاط المكافآت نظير استخدام بطاقات الائتمان، حيث يستطيع المسافرون استبدال تلك النقاط بتذاكر طيران مجانية أو بإقامة فندقية مجانية أو مزايا أخرى. لذلك، عندما تريد الحصول على بطاقة ائتمان معينة، ابحث عن بطاقات الائتمان التي تمنحك مكافآت أكثر كلما سافرت أكثر.

ولكن مع ذلك، ينبغي عليك أن تكون حريصاً في استخدام تلك البطاقات، حيث أن البنوك تعتمد على منح النقاط لإغراء زبائنهم لاستخدام بطاقاتهم أكثر وإنفاق المزيد من الأموال دون حاجة ضرورية.


19- استيقظ مبكراً

الاستيقاظ مبكراً يجعلك تستمتع بالمدينة التي تزورها بشكل أفضل
الاستيقاظ مبكراً يجعلك تستمتع بالمدينة التي تزورها بشكل أفضل

نعلم جيداً أن الاستيقاظ مبكراً قد يكون أمراً مزعجاً للكثيرين عندما تكون مسافراً لقضاء عطلة ما، وخاصة إذا كان معك أطفال. ولكن مع ذلك، فالصباح الباكر هو بلا شك من أفضل أوقات اليوم. في الصباح الباكر تستطيع أن تستمتع بالتنزه الهادئ وتشاهد المدينة وهي تبدأ يومها مبكراً وتستمتع بمشاهدة شروق الشمس.

عندما تستيقظ مبكراً وتنهض من سريرك في الصباح الباكر سوف تتوفر لك مساحة أكبر من الوقت وتصبح قادراً على إنجاز أشياء أكثر، كما أن هذا الوقت يعتبر وقت مثالي لالتقاط صور رائعة.


20- ضع هاتفك وكاميرتك جانباً

الكثير منا، إن لم يكن كلنا، نعيش حياتنا ملازمين لهواتفنا، وكاميراتنا، خاصة أثناء السفر، ونقضي الكثير من الوقت في التقاط الصور ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي ونشر الفيديوهات على يوتيوب الخ. لا بأس بذلك، ولكن ينبغي أن نخصص وقتاً لأنفسنا نبتعد فيه عن هواتفنا وأجهزتنا الإلكترونية، حتى نستطيع العيش في اللحظة.

شيء جميل طبعاً أن نُطالع صورنا وفيديوهاتنا لنتذكر رحلاتنا وتجاربنا أثناء السفر، ولكن الوقت الحقيقي الذي نملكه هو الآن. الماضي قد مضى، والمستقبل لن يأتي، لذا حاول أن تستمتع باللحظة الحالية بكامل وعيك، وهذا لن يحدث وأنت منشغل بالهاتف أو الأجهزة الإلكترونية الأخرى. فمطالعة هاتفك كل بضعة دقائق لن يجعلك تستمتع برحلتك كما ينبغي.


فريق موقع مُسافر 24 يتمنى لكم سفراً آمناً وممتعاً!


شارك برأيك!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى